أخبار المشاهيرأخبار فنّية

هذا ما كشفته فرقة “كركلا” لجمال فياض

في حفل إعلان طرابلس عاصمة الثقافة العربية للعام ٢٠٢٤، اللقب التي اختارته لها المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم “الألكسو”، وذلك في معرض رشيد كرامي الدولي، بحضور ورعاية الرئيس نجيب ميقاتي و وزير الثقافة القاضي محمد وسام المرتضى، و المدير العام للألسكو محمد ولد اعمر، مع عدد من السفراء العرب والنواب والمفتين والمطارنة وحشد لبناني وعربي من أهل الثقافة و الإعلام.

و على هامش الحفل، سأل الزميل الدكتور جمال فياض الفنان عبد الحليم كركلا مؤسس فرقة كركلا عن موعد تقديم مسرحية إستعراضية جديدة، ليعلن عن عودة افتتاح مسرحية “ألف ليلة وليلة” في شهر تموز القادم في بيروت، وهي المسرحية التي كان قد تم عرضها لأول مرة عام 2002.

وعندما سأل فياض شقيقه عمر كركلا، الذي شدد على كلام عبد الحليم، قائلاً أنه ” يتم الإختيار بين ‘ الف ليلة و ليلة’ و مسرحية ‘جميل و بثينة’ لم نتخذ القرار بعد بسبب الوضع الأمني الصعب، ولكن نود الإستمرار”.

مسرحية “جميل و بثينة” التي تم عرضها مؤخرًا على مسارح المملكة العربية السعودية، هي من سيناريو وحوار وتصميم أزياء مدير الفرقة عبدالحليم كركلا، وإخراج إيفان كركلا ، بطولة الفنان سامر اسماعيل و الفنانة امل بشوشة، بالإضافة 56 فنانا واستعراضيا.

– منقول عن موقع “أضواء المدينة”

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى